ﺃﺧﺒﺎﺭ ﻭﻣﺴﺘﺠﺪﺍﺕ

al alia

16

إبريل

"العالية للتعمير" تطلق برنامجا تضامنيا للسكّان المتضررين من "كوفيد-19"

أعلنت "العالية للتعمير"، العلامة التجارية لشركة ARENA Property Development، والتي تشيد أكثر من 15000 وحدة، إطلاقَها برنامج "العالية معاك"، وهو برنامج تضامني لمساعدة سكان مشاريع العالية المتضررين اقتصاديا من جائحة "كوفيد-19"، من خلال التكفل بأقساطهم البنكية لمدة قد تصل إلى شهرين. وسيعمل البرنامج، وفق بلاغ صحافي للشركة، على تحمل من شهر إلى شهرين من أقساط السكان البنكية، بمبلغ إجمالي يصل إلى 15 مليون درهم، "بهدف تمكين جميع أفراد مجمعاتها السكنية من ضمان حقوقهم في السكن اللائق". وأضاف البلاغ أن هذا الدعم "يأتي كتكميل للمساهمة المالية لشركة ARENA Property Development للتطوير العقاري في الصندوق الوطني لمكافحة جائحة "كوفيد-19"". وستخصص هذه المساعدات، تبعاً للمصدر ذاته، "للمشترين الذين لديهم قرض عقاري جارٍ لشقة بـ "العالية للتعمير"، إذ سيتلقى الحاملون لبطاقة "راميد" والذين استفادوا من مساعدة الدولة، تحملا لشهر واحد من أقساطهم البنكية. بالإضافة إلى ذلك، سيحصل السكان المالكون الذين فقدوا وظائفهم دون الاستفادة من تعويضات الدولة، على تحمل شهرين من أقساطهم البنكية". وتسري تعويضات "العالية للتعمير" بالنسبة إلى الأقساط الشهرية ابتداء من شهر أبريل الجاري، وستُنفذ في الأشهر التالية بالنسبة إلى المشترين، الذين اتفقوا مع أبناكهم على إمكانية تأجيل سداد قروضهم العقارية. كما دعت الشركة المستفيدين من برنامج "العالية معاك" إلى التواصل عبر البريد الإلكتروني: soutien@alalia.ma.

al alia

22

يوليو

العالية للتعمير تتحمل الأقساط البنكية لزبنائها الجدد

أعلنت "العالية للتعمير" عن إطلاق برنامج جديد باسم "العالية ديما معاك" مُوجه لزبنائها الجدد، ويقضي بتحمل 3 أشهر من الأقساط البنكية لكل مُشتري جديد لشقة بمشاريعها، والذي يواجه وضعيةً ماليةً صعبةً نتيجة توقف نشاطه المهني أو فقدان وظيفته خلال السنتين المواليتين لشرائه. ويأتي إطلاق هذا البرنامج بعد نجاح العملية التضامنية "العالية معاك" التي أطلقتها العالية للتعمير في خضم أزمة كوفيدـ19، وهو برنامج تضامني لمساعدة سُكان مشاريع العالية المتضررين من هذه الجائحة من خلال التكفل بأقساطهم البنكية لمدة قد تصل إلى شهرين. وتعمل العالية للتعمير، العلامة التجارية لشركة ARENA Property Development، على بناء أكثر من 15000 وحدة سكنية في عدد من المناطق الحيوية في مدينة الدار البيضاء، العاصمة الاقتصادية للمملكة. وذكرت الشركة أن "برنامجها التضامني الجديد يَهدف لدعم ومؤازرة أي زبون جديد أمام تقلبات الحياة وتمكين الجميع من تأمين حقهم في سكن لائق، مع طمأنة مشتريها المستقبليين في حالة مرورهم بفترة صعبة خلال العامين المقبلين وذلك بتزويدهم بتأمين من أجل التزام طويل المدى". وأوضحت "العالية للتعمير" أن الصندوق التضامني "العالية ديما معاك" وُضع لفائدة جميع الزبناء الذين سيقتنون شُققهم بقرض بنكي في أحد من مشاريعها الجاهزة للتسليم في الفترة الممتدة ما بين 15 يوليوز إلى غاية 30 دجنبر 2020، وسيستمر العرض لمدة سنتين بعد إمضاء عقد البيع. وشددت الشركة على أن "الدعم والتآزر الاجتماعي كان دائماً جزءً أساسياً من قيمها"، معتبرةً أن إطلاق برنامجها الجديد أمر طبيعي للانفتاح على المشترين المستقبليين الباحثين عن بيئات معيشية على مستوى توقعاتهم وتطلعاتهم. جدير بالذكر أن العالية للتعمير تقوم بتطوير وتسويق شقق للسكن الاجتماعي، ومحلات تجارية وبقع أرضية، وتقع مشاريعها الحالية في جهة الدار البيضاء، في كل من طماريس، حي الرحمة، الحي الحسني، ليساسفة، أهل الغلام، البرنوصي وسيدي مومن.

ﺣﻨﺎ ﻧﺘﺎﺻﻠﻮﺍ ﺑﻴﻚ

المرجو ادخال ﺍﻻﺳﻢ ﺍﻟﺸﺨﺼﻲ
المرجو ادخال ﺍﻻﺳﻢ ﺍﻟﻌﺎﺋﻠﻲ
المرجو ادخال ﺍﻟﺒﺮﻳﺪ ﺍﻹﻟﻜﺘﺮﻭﻧﻲ
المرجو ادخال ﺭﻗﻢ ﺍﻟﻬﺎﺗﻒ

ما أصله ؟

خلافاَ للإعتقاد السائد فإن لوريم إيبسوم ليس نصاَ عشوائياً، بل إن له جذور في الأدب اللاتيني الكلاسيكي منذ العام 45 قبل الميلاد، مما يجعله أكثر من 2000 عام في القدم. قام البروفيسور "ريتشارد ماك لينتوك" (Richard McClintock) وهو بروفيسور اللغة اللاتينية في جامعة هامبدن-سيدني في فيرجينيا بالبحث عن أصول كلمة لاتينية غامضة في نص لوريم إيبسوم وهي "consectetur"، وخلال تتبعه لهذه الكلمة في الأدب اللاتيني اكتشف المصدر الغير قابل للشك. فلقد اتضح أن كلمات نص لوريم إيبسوم تأتي من الأقسام 1.10.32 و 1.10.33 من كتاب "حول أقاصي الخير والشر" (de Finibus Bonorum et Malorum) للمفكر شيشيرون (Cicero) والذي كتبه في عام 45 قبل الميلاد. هذا الكتاب هو بمثابة مقالة علمية مطولة في نظرية الأخلاق، وكان له شعبية كبيرة في عصر النهضة. السطر الأول من لوريم إيبسوم "Lorem ipsum dolor sit amet.." يأتي من سطر في القسم 1.20.32 من هذا الكتاب.